الأربعاء , 27 يناير 2021
آخر المستجدات
أنت هنا: الرئيسية / تقديم البرنامج

تقديم البرنامج

1.الإطار العام

Education_Leading_changeيكتسي تجويد العمليّة التعليمية اليوم أهمّية بالغة في إعداد الناشئة للاندماج الفاعل ضمن المجتمع، وهو ما يقتضي مراجعة دائمة للمنظومات التعليميّة بغية تحسين أدائها وضمان ملاءمة مخرجاتها لحاجيّات واقعها وتحقيق مواكبتها لمتغيّراته. وانطلاقا من هذا الاعتبار، أقرّ مؤتمر قمّة جامعة الدول العربية، المنعقد بدمشق في مارس 2008، تنفيذ خطة لتطوير التعليم في الوطن العربي. وقد عقدت المنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم في سبتمبر 2010 بالدوحة، بالاشتراك مع مؤسّسة قطر والبنك العالمي، ندوة رفيعة المستوى خصّصت للنظر في سبل تنفيذ هذه الخطّة وبحث مسألة تحسين جودة التعليم. وصدر عن الندوة “إعلان الدوحة من أجل تعليم جيّد للجميع” الذي نصّ خاصّة على أن جودة التعليم تتمثل في قدرة المنظومة التعليمية على إكساب المتعلمين الكفايات المعرفية والمهارات والقيم الأخلاقية التي تؤهلهم ليكونوا مواطنين فاعلين، ودعا إلى تحسين جودة العملية التعليمية بمختلف مكوناتها، مع ما يتطلّبه ذلك من تطوير طويل المدى ومن إرادة سياسية ثابتة وتمويل متواصل، إلى جانب العمل على تحقيق مبدأ الإنصاف وتكافؤ الفرص، وضمان معايير الجودة من بنية تحتية ومبان مدرسية ووسائط تعليمية وموارد بشرية، ومن توفير لبيئة مدرسية رفيعة الجودة تدعمها سياسات هادفة ومناهج عصرية وطرق وأساليب تعليمية ناجعة وأساليب تقويم داخلي فعالة.

ولتفعيل ذلك، تشكلت لجنة ضمّت خبراء من الألكسو والبنك الدولي ومؤسّسة قطر توصّلت إلى صياغة “برنامج عربي لتحسين جودة التعليم“، عرضه المدير العام للمنظمة العربيّة للتّربية والثقافة والعلوم على السادة الوزراء بمناسبة انعقاد المؤتمر العام للمنظمة في ديسمبر 2010 وتفضلوا بالمصادقة عليه (قرار رقم م ع/ دع 20/ ق15) وكلفوا الألكسو بتنفيذه باعتباره أداة فاعلة في إنجاز خطة تطوير التعليم في الوطن العربي.

2. هيكلة البرنامج العربي لتحسين جودة التعليم

araieq

يهدف البرنامج العربي لتحسين جودة التعليم إلى تجويد عمليّة التعليم للارتقاء بمخرجاته وبلوغ المعايير الدوليّة المتعارف عليها في هذا المجال، وهو برنامج يغطّي الفترة 2012-2014، ويقوم على خمسة محاور أساسيّة هي:

  • التربية ما قبل المدرسيّة
  • تطوير مناهج التدريس وتوظيف تقنيات المعلومات والاتصال في التعلّم
  • الارتقاء بالمدرّسين معرفيّا ومهنيّا
  • البحث والتقويم في مجال جودة التعليم
  • التربية على المبادرة وريادة الأعمال

وقد أسندت اللجنة التنفيذيّة للبرنامج مهمّة تنسيق كل محور من هذه المحاور الخمسة إلى أحد الهياكل ذات الاختصاص في عدد من الدول العربيّة، ومنها المركز الوطني للتكنولوجيات في التربية بتونسcnte

، الذي كلّف بتنسيق البرنامج العربي لتطوير مناهج التدريس وتوظيف تقنيات المعلومات والاتصال في التعلّم. وقد قام المركز في هذا الإطار بتقديم تصوّر متكامل يتضمّن إنجاز دراسات، وإعداد وثائق مرجعية، وإرساء شبكة إقليميّة من الخبراء، إلى جانب تنظيم دورات تدريبيّة وتنفيذ عدد من المشاريع المحلّيّة في الدول المشاركة.

 3. أركان البرنامج لعربي تطوير مناهج التدريس وتوظيف تقنيات المعلومات والاتصال في التعلّم

APIQITتمّ بناء البرنامج العربي تطوير مناهج التدريس وتوظيف تقنيات المعلومات والاتصال في التعلّم APIQIT على أربعة محاور هي:

  • هندسة المناهج التّعليميّة
  • إدماج تكنولوجيا المعلومات والاتّصال في التّعليم والتّعلّم
  • كفايات القرن الحادي والعشرين
  • قيادة التغيير في الوسط التّربوي

4. أهداف البرنامج

obj

5. مراحل البرنامج:

calendrier

 6. الدّول المشاركة في المرحلة الأولى من المشروع

part

اضف رد

إلى الأعلى